تخطى إلى المحتوى
المرأة ترهق بشرتها وهي سعيدة

المرأة ترهق بشرتها وهي سعيدة

  • بواسطة

المرأة ترهق بشرتها وهي سعيدة

حذر بعض أخصائي التجميل من تجاهل المرأة لبشرتها على المدى الطويل، في سبيل التألق والجمال الاصطناعي الآني، ومن الأكثر الأخطاء التي ترتكبها المرأة وبشكل يومي متعمد إرهاق البشرة بكثير من الكريمات‏.
فالمرأة تستخدم محاليل للتنظيف ثم كريما للعيون ثم كريما لترطيب البشرة، وآخر لمنع التجاعيد ثم طبقة من كريم للحفاظ على نعومة البشرة إلى غير ذلك من المستحضرات. ‏
وقد لا تدرك أن زيادة العناية أو الإكثار من الكريمات قد تضر البشرة وتؤدي في كثير من الحالات إلى ظهور الحبوب‏,‏ لذا فمن المفضل اختيار نوع أو نوعين من الكريم والمداومة عليهما‏.‏
كذلك من الأخطاء النوم بدون تنظيف البشرة وإزالة بقايا مواد التجميل‏، لأن المكياج الذي لا تتم إزالته ويبقى ليلا على البشرة يؤدي إلى سد المسام.
أيضا من ألد الأعداء‏,‏ شعر مبلل ومجفف للشعر دافئ‏، فكثيرا ما يكون الوقت ضيقا ولكنك تقررين غسل شعرك وتمشيطه سريعا وتجفيفه بالمجفف على أعلى درجة سخونة وعلى مسافة قصيرة من الشعر‏، ولا تدركين بهذا أنك تدمرين شعرك باقتدار‏.‏
فالشعر الرطب غاية في الحساسية لذا يجب أن يتم تمشيطه أولا ببطء وعناية وعند استخدام مجفف الشعر يجب أن يكون ذلك على مسافة لا تقل عن‏20‏ سنتيمتر من الشعر وبدرجة حرارة معتدلة‏.‏
‏كذلك تجنبي إرهاق الشعر بكثرة العناية‏، فلا تكثري المواد المخصصة للشعر، ومن الأفضل استخدام نوع واحد للعناية بالشعر والمداومة عليه‏,‏ وتقليل كمية الشامبو المستخدمة.‏

>>>>> ردود الأعضـــــــــــــــــــاء على الموضوع <<<<<
==================================

>>>> الرد الأول :

يعطيكي العافية اختي الكريمة
____________________________________________________________

>>>> الرد الثاني :

المرأة ترهق بشرتها وهي سعيدة
____________________________________________________________

>>>> الرد الثالث :

تســلمين غلآتي
مشكــوره ع الإفـآده
يعطـيك العـآفيه

____________________________________________________________

>>>> الرد الرابع :

____________________________________________________________

>>>> الرد الخامس :

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.